فوائد

فوائد حليب الناقة

يعتقد البعض أن الأبل تستخدم فقط في النقل ويغفلون عن فوائد حليب الناقة التي يوفره للجسم والذي يتم استهلاكه منذ فترة طويلة في ثقافات الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا، حيث يتميز هذا الحليب عن أنواع الحليب الأخرى باحتوائه على مستويات عالية من الفيتامينات والمعادن ، بما في ذلك البوتاسيوم والحديد والنحاس والمغنيسيوم وفيتامين ج والكالسيوم، هذا بالإضافة إلى انخفاض السعرات الحرارية به، وللمزيد حول فوائد هذا الحليب بالتفصيل تابعوا معنا هذا المقال المقدم لكم من موقعنا “أكلة في دقيقتين“.

أهم القيم الغذائية في حليب الناقة

فوائد حليب الناقة
فوائد حليب الناقة

يرجع الفضل في وجود فوائد حليب الناقة إلى احتواء هذا الحليب على العديد من القيم والعناصر الغذائية، فهو مخزن طبيعي للعديد من المعادن مثل الكالسيوم والحديد، بالإضافة إلى نسبة عالية من الحمض من فيتامين سي الذي يعزز قدرة الأمعاء على امتصاص العناصر الغذائية، كما يحتوي كذلك على الزنك وهو عنصر أساسي يساعد في الحفاظ على جهاز المناعة وتقويته. 

اقرأ أيضًا: ما هي فوائد شرب الحلبة يوميًا

هذا بالإضافة إلى كميات مختلفة من الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء و الدهون، أما عن أهم القيم الغذائية التي يحتوي عليها كل نصف كوب من حليب الأبل فهي تتمثل فيما يلي: 

  • 50 سعرة حرارية
  • 3 جرام من البروتين 
  • 3 جرام من الدهون 
  • 5 جرام من الكربوهيدرات 
  • %5 من القيمة اليومية من فيتامين سي
  • %8 من القيمة اليومية من عنصر الريبوفلافين
  • %16 من من القيمة اليومية من الكالسيوم 
  • %6 من القيمة اليومية من البوتاسيوم 
  • %6 من القيمة اليومية من عنصر البوتاسيوم 

اقرأ أيضًا: فوائد شاي الماتشا

فوائد حليب الناقة

فوائد حليب الناقة
فوائد حليب الناقة

يحمل حليب الأبل العديد من القيم والعناصر الغذائية التي توفر بدورها فوائد عديدة للجسم، حيث أثبتت العديد من الدراسات فعاليته في علاج العديد من المشاكل المختلفة مثل مرض السكري والسرطان والتوحد، هذا بالإضافة إلى سهولة هضمه و فاعليته في تسهيل حركة الأمعاء. 

اكلات علي اد الايد
  • يدعم صحة القلب

يتميز حليب الابل باحتوائه على مجموعة متنوعة من الأحماض الدهنية، والتي تساعد بدورها في خفض نسبة الكوليسترول السيئ ورفع مستوى الكوليسترول الجيد في الجسم، كما تساعد كذلك في السيطرة على ضغط الدم وتقلل خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

  • يساعد على خفض سكر الدم والأنسولين

من ضمن أهم فوائد حليب الناقة للجسم أنه يساعد على تقليل نسبة السكر في الدم بالإضافة إلى دوره في زيادة حساسية الأنسولين، حيث يحتوي على هرمونات تساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم، الأمر نفسه أكدت عليه إحدى الدراسات حيث وجدت أن تناول 4 أكواب من هذا الحليب يمكن مقارنتها بـ 52 وحدة من الأنسولين، هذا بالإضافة إلى احتوائه كذلك على نسبة عالية من الزنك. 

  • يحارب الجذور الحرة في الجسم 

يساعد حليب الناقة في تقوية الجهاز المناعي في الجسم، ويرجع الفضل في ذلك إلى احتوائه على نسبة عالية من البروتين ومكونات كيميائية أخرى، تكافح مجموعة متنوعة من الكائنات المسببة للأمراض، بفضل الجلوبولين المناعي الأساسي واللاكتوفيرين الموجودين في حليب الإبل هما المادتان اللتان تعطيهما تأثيرات تعزيز المناعة المحتملة. 

  • يعزز نمو العظام والعضلات 

يحتوي هذا الحليب على نسب عالية من البروتين الغير موجود بهذه النسبة في حليب الماعز والبقر والجاموس، الأمر الذي يجعله فعال في تحسين نمو وتطور جهاز الأعضاء والعظام لأن البروتين هو المادة التي تعطي أجسامنا بنيتها، لهذا السبب يتم إعطاء حليب الإبل للأطفال حديثي الولادة والأطفال الذين يعانون من سوء التغذية. 

  • خيار جيد للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز 

يؤدي نقص اللاكتاز وهو إنزيم مطلوب لتحطيم اللاكتوز الموجود في منتجات الألبان إلى انتشار المرض المعروف باسم عدم تحمل اللاكتوز عند تناول منتجات الألبان، يمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى الانتفاخ والإسهال وآلام المعدة.

اقرأ أيضًا: فوائد الموز قبل النوم

الجدير بالذكر وجود الكثير من الأشخاص الذين يعانون من عدم القدرة على تحمل اللاكتوز هنا يكون حليب الإبل أكثر قبوًلا لأنه يحتوي على نسبة أقل من اللاكتوز من حليب البقر، بالإضافة إلى ذلك يختلف حليب الناقة عن حليب البقر من حيث تركيبته البروتينية، لذلك فهو مناسب لمن يعانون من الحساسية تجاه حليب البقر. 

  • يحسن الدورة الدموية 

يستخدم حليب الإبل للوقاية من فقر الدم بسبب تركيزه العالي من الحديد، ذلك العنصر الذي يزيد من إنتاج خلايا الدم الحمراء التي يسبب نقصها مرض الأنيميا، كما يساعد هذا الحليب أيضًا في زيادة الأوكسجين وتدفق الدم إلى الأعضاء والأطراف. 

  • يسهل إضافته للنظام الغذائي

يعد حليب الأبل أحد الإضافات الرائعة التي يمكن إضافتها بسهولة إلى نظامك الغذائي، حيث يمكن تناوله مباشرة مثله مثل باقي أنواع الحليب الأخرى، كما يمكن إضافته إلى العصائر و المخبوزات والفطائر وخليط الوافل والقهوة والشاي، هذا بالإضافة إلى العديد من الأطعمة والوجبات الأخرى.

الجدير بالذكر أنه باختلاف نوع الحليب سوف يكون هناك اختلاف طفيف في النكهة، حيث يقال أن حليب الناقة تكون نكهته في الشرق الأوسط مثل الحليب المدخن، أما حليب الإبل الأمريكي فيتميز بمذاقه الحلو والمالح والدسم في ذات الوقت.

وبهذا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا لليوم والذي تحدثنا فيه بشكل مفصل عن فوائد حليب الناقة المدهشة التي توفر تغذية كبيرة للجسم وتحمل قيم غذائية عديدة أكثر من تلك التي يحملها الحليب العادي، نتمنى في النهاية أن تكونوا قد استفدتم من موضوع اليوم وإلى اللقاء في المزيد من المواضيع الشيقة في مقالاتنا القادمة.

لا تقتصر أهمية الأبل في هذا العالم على النقل فقط، بل توجد فوائد حليب الناقة المدهشة للجسم أيضًا والتي لن تصدقها، إذا رغبت في التعرف عليها تابعنا في هذا المقال.

Advertisements

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى