خمسة لصحتك

ما هي اعراض المصران الاعور وأخطار عدم معالجته ؟

Advertisements

ما هي اعراض المصران الاعور

يجهل الكثير ما هي اعراض المصران الاعور والتي تنتج بسبب التهاب الزائدة الدودية، حيث أنها تُعد من أكثر الأمراض إنتشارًا في الوقت الحالي و أصبحت مرض العصر الحالي.

نبذة مختصرة عن المصران الاعور

تعرفي اليوم على ما هي اعراض المصران الاعور من خلال موقع أكلة فى دقيقتين للتمكن من تشخيص حالتك والذهاب إلى الطبيب المتخصص لتشخيص الحالة بشكل صحيح.

  • يعرف المصران الأعور بالزائدة الدودية، فهي تكون على شكل اسطوانة صغيرة توجد في نهاية الأمعاء الغليظة جهة اليمين.
  • حيث انها تقع في أسفل تجويف البطن، جدير بالذكر أن المصران الاعور يحتوي على العديد من الخلايا الليمفاوية.
  • وهي بذلك تتبع في الاساسي الجهاز اللمفاوي او المناعي كما يعُرف، وتُعد ايضًا جزء من الجهاز الهضمي في جسم الانسان.
  • جدير بالذكر أن الزائدة الدودية شكلها اسطواني ويبلغ طولها نحو 11 سم، كما أنها تتراوح بين 2-20 سم وقد بلغ قطرها نحو من 7 إلى 8 ملم.

اعراض التهاب المصران الأعور

ما هي اعراض المصران الاعور

Advertisements
  • في الواقع أن هناك العديد من الأعراض التي يمكن أن تظهر على الشخص يتم تشخيصها فورًا بأنها التهاب في الزائدة الدودية وهي مثل:
  • من أهم الأعراض التي تظهر ارتفاع في درجة الحرارة بشكل كبير وقد يسبب في وجود حمى والتهاب في تجويف البطن.
  • كما أن ظهور آلام مبرحة ووجع قوي عند الحركة أو الكحة في منطقة أسفل البطن وبالأخص عند الأطفال، تعتبر من اعراض التهاب المصران الاعور.
  • علاوة على ظهور ضعف عام وتعب في الجسم والرغبة في التقيؤ والشعور الدائم في الاستفراغ.
  • بجانب نقصان واضح في الوزن وفقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول كوب ماء حتى دليل قوي على وجود التهاب في الزائدة الدودية.

اقرأ أيضًا: أسباب تنميل في اصابع القدم وطرق علاجها ؟

اعراض التهاب المصران الأعور عند النساء

  • تتساءل الكثير من النساء عن ما هي اعراض المصران الاعور لكي تفرق بينها وبين الأمراض النسائية الأخرى.
  • حيث ان المصران الاعور موقع قريب جدَا من الأعضاء التناسلية لدى النساء مثل قناة فالوب والمبيضين.
  • لهذا يصعب التفرقة بينه وبين الامراض الاخرى مثل انفجار تكيسات المبايض ومرض التهاب الحوض والحمل خارج الرحم
  • ولكن هناك بعض العلامات الأخرى التي يمكنك أن تفرق بها بين التهاب المصران الأعور والامراض الاخرى مثل :
  • ظهور الم بسيط في المنطقة القريبة من السرة أو في أعلى البطن أو أسفله.
  • فقدان الشهية بشكل مفاجيء والبعد تمامًا عن تناول الطعام، الشعور الدائم بالحاجة للتقيؤ والشعور بلعيان النفس.
  • الشعور بانتفاخ البطن بشكل مقلق علاوة على ارتفاع درجة الحرارة إلى 38.3 درجة مئوية.
  • ظهور غازات كثيرة في البطن والتعرض الإمساك أو الإسهال مع عدم القدرة على إخراج الغازات.

أسباب التهاب الزائدة الدودية

  • هناك العديد من الأسباب يمكن أن تكون وراء التهاب المصران الأعور، وقد يسبب كلهم انسداد في الزائدة يعرضها للالتهاب الحاد.
  • يمكن أن يكون السبب هو وجود براز في المصران الاعور أدى انسداد الانبوب في الأمعاء الغليظة.
  • التقاط عدوى فيروسية او بكتيرية أو طفيلية وانتقالها للجهاز الهضمي، حيث انها تسبب في توسع أنسجة جدار الزائدة الدودية.
  • تعرض الجسم لأي مرض من أمراض الأورام الخبيثة.
  • كما أن تعرض البطن للخبطات الشديدة يمكن أن يؤدي لالتهاب المصران الاعور.
  • الإصابة بمرض التهاب الأمعاء، فقد يؤدي زيادة التورم إلى تقليل كمية الدم المتدفق نحو الزائدة الدودية وتتعرض للموت ثم الانفجار المفاجئ.

أخطار عدم علاج التهاب المصران الاعور

ما هي اعراض المصران الاعور

  • بعد التعرف على ما هي اعراض المصران الاعور يجب التعرف على مضاعفات ومخاطر عدم علاجه.
  • جدير بالذكر أن ترك التهاب الزائدة الدودية بدون علاج أو الذهاب إلى الطبيب يعرض الزائدة الدودية للانفجار ثم حدوث تسمم في الجسم كله تسمى التهاب الصفاق.
  • حيث أن التهاب الصفاق يسبب الكثير من الأعراض مثل الحمى الشديدة والغثيان والشعور بالرغبة في القيء وآلام مبرحة في البطن.
  • جدير بالذكر أن التهاب الصفاق يعتبر واحد من أخطر أنواع العدوى والتي يمكن أن تفضي بحياة المريض في حال عدم الإسراع في علاجها بشكل فوري.
  • يتم ذلك من خلال الخضوع لعملية جراحية يتم فيها تنظيف المنطقة كلها بشكل جيد جدًا.
  • كما انه التهاب الزائدة الدودية يمكن أن يسبب في ظهور خراج المصران الاعور وهنا لابد من تدخل جراحي لتصريف الخراج.
  • علاوة على إمكانية حدوث انسداد الأمعاء بشكل تام مما يدخل المريض في دوامة وأمراض عديدة.

اقرأ أيضًا: مشروبات لعلاج ارتجاع المرئ

كيفية تشخيص التهاب الزائدة الدودية الحادة ؟

  • أولاً مع ظهور علامات واضحة لالتهاب الزائدة الدودية يجب الذهاب للطبيب لإجراء التحاليل والفحوص البدني للمريض.
  • حيث يقوم الطبيب بإجراء الفحص السريري لمعرفة هل هناك آلام في الجزء السفلي من اليمين أو وجود تورم في البطن.
  • بعدها يطلب الطبيب من المريض إجراء بعض الفحوصات والتحاليل للتأكد من وجود التهاب في المصار ام هناك سبب آخر.
  • من أهم التحاليل هو تحليل صورة دم كاملة للتأكد من علامات العدوى.
  • كما يتطلب اختبار بول للتأكد من عدم وجود أي عدوى في المسالك البولية أو حصوات في الكلى أو ما أشبه ذلك.
  • علاوة على أن الطبيب يطلب تحليل حمل من السيدات لأن أعراض التهاب المصران الاعور مشابه للحمل خارج الرحم.
  • بالإضافة لطلب عمل فحص الحوض لإستبعاد وجود التهاب في الحوض أو وتكيس مبايض هي السبب في ظهور هذه الأعراض.
  • بجانب أنه يتطلب عمل أشعة تلفزيونية على البطن الموجات الفوق صوتية علي البطن للتأكد من وجود التهاب في الزائدة الدودية.
Advertisements

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى